كورونا تودي بحياة المخرج والسيارات الإيراني "كامبوزيا"

الثلاثاء 24 نونبر 2020
أحداث أنفو: إعداد رشيد قبول
0 تعليق

Ahdath.info

أودى فيروس كورونا، المسبب لمرض (كوفيد 19) بحياة السينمائي كامبوزيا بريتوي، كاتب سيناريو الفيلم الإيراني الوحيد الفائز بجائزة "الدب الذهبي" في مهرجان البندقية، عن عمر 64 عاما بعد إصابته بحسب ما أعلنت مؤسسة الفارابي السينمائية اليوم الثلاثاء.

ويعد المخرج وكاتب السيناريو من "المؤثرين في السينما الإيرانية الموجهة الى الأطفال"، بحسب ما جاء في النعي المنشور على الموقع الإلكتروني للمؤسسة الرسمية المعنية بالترويج لسينما الإيرانية.

وأشارت "مؤسسة الفارابي" إلى أن السيناريست توفي في مستشفى في طهران.

بدأ المخرج الراحل المولود في مدينة رشت بشمال البلاد، مسيرته عام 1987 مع فيلم "ماهي" (سمكة بالفارسية)، وأضحى أحد أبرز الأسماء في سينما الأطفال، بعدما ساهم في إبراز تيار محلي جديد هو الأفلام الاجتماعية الموجهة لهم.

ساهم في كتابة سيناريو أفلام عدد من أبرز المخرجين الإيرانيين مثل عباس كيارستامي ومجيد مجيدي وجعفر بناهي.

وشارك عام 2000 في كتابة سيناريو فيلم "الدائرة" لجعفر بناهي، والذي يروي تجربة النساء في المجتمع الإيراني. ونال هذا الفيلم أبرز تقدير لعمل سينمائي إيراني، بفوزه بجائزة "الأسد الذهبي" لمهرجان البندقية السينمائي عام 2000.

وقد انضم السينمائي كامبوزيا برتوي، كاتب سيناريو الفيلم الإيراني الوحيد الفائز بجائزة «الدب الذهبي»، إلى قائمة ضحايا فيروس كورونا بعد أن لفظ أنفاسه الأخيرة عن عمر 64 عاماً.

تعليقات الزوّار (0)