الاتحاد التونسي يتهم الجزائر بالتنظيم السيء لدورة اتحاد شمال إفريقيا

الأحد 24 يناير 2021
متابعة
0 تعليق
Ahdath.info

رد الاتحاد الجزائري لكرة القدم، مساء السبت، على اتهامات وجهها له نظيره التونسي بخصوص "التنظيم السيء" لدورة اتحاد شمال إفريقيا (لوناف) لفئة أقل من 17 سنة.

واتهم اتحاد الكرة التونسي نظيره الجزائري بعدم توفير ملعب مناسب للتدريب قبل المواجهة الحاسمة اليوم بين منتخبي البلدين في إطار الجولة الثالثة والأخيرة من دورة اتحاد إفريقيا.

وتُقام دورة اتحاد إفريقيا حاليا في الجزائر، وسيتأهل الفائز فيها لنهائيات كأس أمم إفريقيا لفئة أقل من 17 سنة، بحسب صحيفة "النهار" الجزائرية.

 الجامعة التونسية لكرة القدم (اتحاتد الكرة التونسي) اتهمت الاتحاد الجزائري بعدم توفير ملعب بالعشب الطبيعي للمنتخب التونسي للتدرب عليها.

وقال التونسيون إنهم أرادوا التدرب بملعب المُباراة وليس في ملعب مُلحق كما حدث.

من جانبه، رد اتحاد الكرة الجزائري (الفاف)، في بيان على تلك الاتهامات بتذكير التونسيين بـ"التنظيم الكارثي لدورة لوناف لفئة أقل من 20 سنة التي احتضنتها تونس والملاعب غير الصالحة التي لعب فيها المنتخب الجزائري أمام كل من المغرب وليبيا"، بحسب البيان.

وأكد الفاف أنه وعلى خلاف اتهامات تونس فقد وفر "4 ملاعب للمنتخبين الليبي والتونسي للتدرب خلال هذه الدورة، إثنان من هذه الملاعب معشوشبة طبيعيا ويتعلق الأمر بملحق ملعب 5 جويلية وملعب قليعة والملعبين الآخرين بعشب إصطناعي من الجيل الخامس ويتعلق بملعبي حيدرة وأولاد فايت".

وأضاف: "بعد التأكد من تضرر ملحق ملعب 5 جويلية من الأمطار الغزيرة التي شهدتها البلاد، تم وضع ملعب بن عكنون المعشوشب اصطناعيا تحت تصرف المنتخب التونسي الذي رفض التنقل إلى ملعب قليعة".

وأضاف البيان أن الاتحاد التونسي "وافق في سابق الأمر على التدرب بملعب بن عكنون، وطالب بالبقاء فيه طيلة مراحل الدورة لكن بعد مباراة ليبيا تراجع عن موقفه مطالبا بالتدرب في الملعب الرئيسي 5 جويلية، أو المركز التقني بسيدي موسى".

وانطلقت البطولة في الجزائر في 15 من شهر يناير الجاري، ومن المقرر أن تستمر حتى الـ 25 من ذات الشهر، وتؤهل إلى كأس إفريقيا للأمم 2021 بالمغرب.

تعليقات الزوّار (0)