الحاجة الحمداوية تفارق الحياة

الإثنين 5 أبريل 2021
أحداث أنفو
0 تعليق

AHDATH.INFO

بعد صراع مرير مع المرض، وبعد عشرات الاشاعات التي أعلنت وفاتها، ترحل صباح اليوم الاثنين 5 ابريل، الحاجة الحمداوية "شحرورة المغرب" ، كما يحلو للبعض تسميتها عن سن يناهز 91 عاما، وذلك بمستشفى الشيخ زايد بالرباط.

وكانت العديد من الاخبار قد تداولت عن وضعها الصحي الحرج خلال اليومين الماضيين، مما استدعى دخولها قسم الانعاش، على أمل أن تخرج الحاجة مجددا لتعلن لمحبيها أنها بخير، بعد ان نفى اقاربها اصابتها بفيروس كورونا، إلا أن الأيقونة التي عاصرت ثلاثة ملوك، وحملت مشعل العيطة لعقود من الزمن داخل المغرب وخارجه، مع اضفاء لمستها الخاصة التي اعطت للتراث لمسة خاصة تختزل تجربتها الشخصية، وهي الطفلة التي وقعت في حب الفن داخل كنف والدها، قبل أن تدخل بوابة المسرح على يد الفنان بوشعيب البيضاوي الذي وجهها نحو الغناء.

 

 

تعليقات الزوّار (0)