الشبيبة التجمعية تطالب بفتح تحقيق في طريقة تدبير مشاريع جهة بني ملال خنيفرة

الإثنين 5 أبريل 2021
سكينة بنزين
0 تعليق

AHDATH.INFO

تفاعلا مع الاحتجاجات الأخيرة لنساء ورجال التعليم،دعت منظمة الشبيبة التجمعية بجهة بني ملال خنيفرة ،إلى فتح حواريضم كافة المتدخلين في قطاع التعليم، من أجل بحث الصيغ الإدارية والقانونية التي تضمن مزيدا من الإستقرار المهني والنفسي للأساتذة وتضمن حق التلاميذ في التمدرس وإستدراك الزمن المدرسي المهدور بفعل الوضعية الوبائية .

وفي سياق مرتبط بتسيير مجلس جهة بني ملال خنيفرة، انتقدت الشبيبة التجمعية خلال اجتماع للمكتب الجهوي، ما وصفته ب" العشوائية والإرتجالية" في التسيير،والتأخر الكبير في تنزيل "برنامج التنمية الجهوية" إضافة إلى جمود عدد من البرامج والمشاريع التنموية لمجلس الجهة،كما طالب المكتب الجهوي بفتح تحقيق في طريقة تدبير الرئيس لمشاريع الجهة.

وخلال مناقشة رهانات الإستحقاقات الإنتخابية المقبلة، دعت الشبيبة إلى إعادة الاعتبار للسياسة واستعادة ثقة المواطن من خلال القطع مع منطق تزكية تجار وسماسرة الانتخابات، مع تثمين ترافع نواب حزب التجمع الوطني للأحرار لتمكين النساء من ثلث مقاعد الجماعات الترابية وتمكين الشباب من الترشح في أربع دوائر برلمانية محلية على الأقل، كما دعا إلى عدم اختزال دور الشباب في توزيع الملصقات وترديد الشعارات.

تعليقات الزوّار (0)