تطوان .. وحدة صناعية تفتح أبوابها لتشغيل 60 سيدة من ممتهنات التهريب المعيشي

الأربعاء 14 أبريل 2021
سكينة بنزين
0 تعليق

AHDATH.INFO

في إطار الجهود الرامية لتوفير فرص شغل للنساء في وضعية صعبة، وعلى رأسهن ممتهنات التهريب المعيشي، تم أمس الثلاثاء 13 أبريل بتطوان، إعطاء انطلاقة "كرامة ريسيكلاج" وهي وحدة صناعية متخصصة في تدوير النسيج تمتمد على مساحة 1500 متر مربع، فتحت أبوابها لتشغيل 60 سيدة من "الحمالات" اللواتي اعتدن كسب رزقهن في رحلة شاقة عبر معبر باب سبتة، قبل أن يتم اقفاله نهاية 2019.

وتعد هذه الوحدة مرحلة أولى سيتم على مستواها فرز وتقطيع وتغليف الملابس، بانتظار تجهيز مقر وحدة ثانية بمنطقة "تطوان بارك"، ستعمل على تحويل مخلفات النسيج إلى ألياف ومواد أولية صناعات أخرى، مما سيرفع مناصب الشغل المحدثة إلى 500 منصب.

وعرفت هذه الانطلاقة التفاتة انسانية تراعي خصوصية شهر رمضان، حيث تلقت العاملات نصف الأجر الشهري مقدما، لمساعدتهن على توفير بعض من حاجيات أسرهن خلال هذه المناسبة،

مدير “كرامة روسيكلاج”، عبد الكريم مومني، أشار أن هذه الوحدة تعتبر الثانية للشركة بعد وحدة الناظور، تروم المساهمة في إحداث فرص الشغل للأشخاص في وضعية صعبة، وخاصة النساء اللواتي كن يشتغلن في التهريب المعيشي، مسجلا أن الشركة وفرت النقل بالمجان والتكوين والتغطية الصحية للأجيرات.

تعليقات الزوّار (0)