خديجة بن قنة تحاضر في الشرف: حقائق عن "حرباء الإخوان" وعلاقتها بإسرائيل!

الأحد 9 ماي 2021
بنعبد الله المغربي
0 تعليق

AHDATH.INFO

يقولها القول الدارج المأثور حين يأتيك بالنصيحة من لايعمل بها، ومن يفتح الفم فقط لإيهام المستمع له أنه يؤمن بما يند عنه علما أنه كاذب. "عاهرة تحاضر في الشرف". ذلك حال خديجة بن كنة مجندة العسكر داخل "الجزيرة" القطرية
امرأة دأبها النيل من المغرب وسبه لاعتبارات لاتخفى على لبيب. سبب ذلك أن المغاربة يعرفونها واحدة من جاريات يوسف القرضاوي الذي كان سبب حظوتها في القناة القطرية قبل أن يمرض الشيخ - شافاه الله - ويتوقف عن طلب خدماتها سواء المباشرة أو غير المباشرة هي التي كانت سببا من الأسباب التي يسرها له الله تعالى في لقائه بطليقته الصغيرة أسماء الجزائرية هي الأخرى
بن كنة التي تدعي نصرة فلسطين وتدعي محاربة التطبيع والمطبعين تنسى أن تقول لمن يتابعون هرطقاتها إن في تويتر أو فيسبوك أنها سبق لها وقامت بزيارة سياحية بل بزيارات سياحية لإسرائيل التي تدعي أنها تعاديها!!!!
كيف ذلك ؟
الجواب بسيط
السيدة مواطنة جزائرية لا ترتبط بلادها بعلاقات مع إسرائيل ممنوعة من دخول الجزائر ، زارت القدس و تل أبيب أكثر من مرة بجواز سفر فرنسي مختوم بتأشيرة اسرائيلية عبر مطار بن غوريون و ختم الإسرائيليون جواز سفرها مرارا
السيدة وهي من بقايا حريم الشيخ إياه التقطت صورا في القدس و أخرى تحت شمس يافا قرب تل أبيب، خلف لوحة اسرائيلية تتحدث عن يهودية المدينة و هي تبتسم، بل وسبق أن منحها سفاح صبرا وشاتيلا آرييل شارون سابقا إقامة و التقطت معه صورا
سيدة تزور مثلما أوضح ذلك الصحافي المغربي واموسي القدس و تل أبيب و يافا و مدن أخرى تحت الاحتلال الإسرائيلي من المطارات الإسرائيلية و تندد بالتطبيع و لا تطأ أقدامها الأراضي الفلسطينية،تماما مثلما تشتم فرنسا من قطر، ولكنها حين تمرض تركض نحو مستشفيات ماما فرنسا لكي تجد فيها سبل البقاء قادرة على الظهور على شاشة قناة الإخوان هي المعروفة بلقبها الأشهر بين زملائها داخل "الجزيرة" حرباء الإخوان
ألم نقلها لكم منذ البدء: إنها حقا ممتهنة أقدم مهنة في التاريخ عندما يراودها الشرف الذي لم تعرفه يوما عن محاضرة تلقيها بنفسها وكفى...

تعليقات الزوّار (0)