الشرطة المغربية تحقق في فرضية تهريب طفلتين إسبانيتين مختطفتين إلى المغرب

الثلاثاء 11 ماي 2021
إدريس النجار
0 تعليق

Ahdath.info

 

دشنت السلطات الأمنية الإسبانية مند يوم الثلاثاء الأخير حملة تفتيش واسعة للعثور على طفلتين مختطفتين من قبل والدهماـ Tomás Antonio Gimeno الذي سلبهما من أمهما، زوجته السابقة ، فاختفى عن الأنظار على متن يخت بجزيرة تينيريفي، ووفق مواقع إخبارية إسبانية فقد رجحت تحقيقات الشرطة الإسبانية أن تكون وجهة خاطف أبنائه نحو المغرب،اعتبارا للقرب الجغرافي لهذه المدينة مع الشواطئ المغربية الجنوبية .

وقد نوهت صحف إعلامية إسبانية بالتعاون الأمني المبذول من قبل الشرطة المغربية لفك لغز هذه القضية التي شغلت الرأي العام الإسباني فأصبحت قضية رأي العام الوطني الإسباني.

كما أطلقت المحكمة مذكرة تفتيش دولية للعثور عليهم. سيما وأن الطفلتان قاصرتان، Anna في سنتها الأولى و Olivia ست سنوات، تم تهريبهما كما كشفت كامرات للمراقبة عبر زورق شراعي نقلهما إلى يخت في ملكية الأب نحو وجهة مفترضة قد تكون الجنوب المغربي أو التراب الموريتاني، وقد أظهرت التحقيقات الأولية أنه قام بسحب 55 ألف يورو من حسابه قبيل الرحيل الليلي للانتقام من زوجته السابقة وأم أولاده " بياتريس ".

هذه الأخيرة أكدت أنها انتقلت في حوالي الساعة التاسعة ليلا إلى منزل شريكها السابق لاصطحاب أبنائها كما هو متفق عليه، فتفاجأت لخلو البيت من الأب وابنتيه بعدما تعبت من طرق الباب، وقد اتصلت به هاتفيا لاستجلاء الأمر. في البداية أوهمها عبر الهاتف بأنه بصدد تناول وجبه عشاء مع ابنتيه، وفي مكالمة أخرى صادمة أجاب الأم بشكل قاطع " لن تري البنات بعد اليوم مثلما لن تريني إلى الأبد بعد اليوم ، ولن تسمعي أي خبر عنا بعد اليوم".

الأم بلغت الشرطة بمضامين رسالته وقد أظهرت الكاميرات الأمنية،دخول توماس خيمينو الأب، إلى الرصيف حيث كان زورق شراعي في انتظاره، نقلهم إلى يخته وعلى متنه غادر الميناء على الساعة الثانية عشرة والنصف ليلا،مختفيا عن الأنظار إلى يومنا هذا..

قضية الطفلتين نالت نصيبا كبيرا من الإعلام الإسباني، كما كثف أفراد الحرس المدني البحث بدعم من فرق وحدة العمليات المركزية الذين قدموا من مدريد لتنفيذ عمليات تمشيط بحثا عن الأب على طول سواحل جزر الكناري.

هذه القضية لقيت تعاطف جورجينا رودريغيز، عارضة الأزياء الشهيرة وصديقة اللاعب كريستيانو رونالدو، التي أطلقت نداء مؤثرا على حسابها بالأنسترغام، طالبة من متابعيها دعم جهود البحث عن الفتاتين المختفيتين..

تعليقات الزوّار (0)