البيضاء.. العدالة والتنمية يفقد مقعديه البرلمانيين بالحي الحسني

الخميس 9 شتنبر 2021
أحداث أنفو: متابعة
0 تعليق

Ahdath.info

في الوقت الذي حافظ فيه حزب الأصالة والمعاصرة على مقعده النيابي بالدائرة التشريعية بعمالة الحي الحسني بالدارالبيضاء، بعد أن تمكن الوكيل الجديد للائحة حزب الجرار "صلاح الدين الشنكيطي" من الفوز، اندحر حزب العدالة والتنمية بالحي الحسني.
فبعد أن كان حزب المصباح ممثلا بمقعدين من أصل ثلاثة مقاعد المخصصة لهذه الدائرة في شخص كل من رئيس المقاطعة "أحمد جودار" والبرلمانية "آمنة ماء العينين"، خرج مصباح الحي الحسني بخفي حنين، خالي الوفاض من أي مقعد برلماني بهذه الدائرة.

وهكذا تمكن الفاعل الجمعوي "محمد الركاني" من احتلال الرتبة الثانية والظفر بمقعد برلماني باسم حزب الاستقلال، فيما تمكن وكيل حزب التجمع الوطني للأحرار "الشرايبي" من احتلال المقدمة بعد أن حصل على 9782 صوتا، يليه حزب الاستقلال ب 3723 صوتا، وحزب الأصالة والمعاصرة ب 3633 صوتا، أما حزب العدالة والتنمية فلم يتمكن من الحصول سوى على 2512 صوتا، بعد أن كان عدد الأصوات التي حصل عليها خلال انتخابات 2016 قد وصل إلى حوالي 20 ألف صوت.

وبهذه النتيجة يكون المصوتون بدائرة الحي الحسني قد عاقبوا حزب المصباح على فترة توليه لدفة تدبير الشأن المحلي بمقاطعة الحي الحسني لولايتين متتاليتين، الأولى في إطار تحالف مع البام، والثانية مستفردا بعد أن حصل على الأغلبية المريحة التي بوأته الصدارة ب 20 مقعدا، دون حاجته إلى التحالف مع أي حزب بالمجلس الجماعي.

كمل دأب حزب العدالة والتنمية على تمثيل دائرة الحي الحسني بالبرلمان منذ ثلاث ولايات متتالية، كان في إحداها رئيس الحكومة هو برلماني المنطقة التي فاز بها دون أن يعود لزيارتها منذ وصوله إلى البرلمان قادما إليها من إنزكان، قبل أن يطير صوب مدينة المحمدية خلال انتخابات 2016، ومنها طار إلى العاصمة الرباط، وبالضبط بدائرة المحيط التي ترشح بها برسم انتخابات الثامن من شتنبر 2021.

تعليقات الزوّار (0)