إدارة السجن المحلي تطوان-2 تنفي أكاذيب صحيفة إسبانية حول وضعية نزلائها من السجناء الإسبان

الثلاثاء 14 شتنبر 2021
أحداث أنفو
0 تعليق

AHDATH.INFO

"وضعية مزرية وسوء تغذية، وحرمان من الأسرة، إلى جانب الاحتفاظ بسجناء بعد انقضاء مدة عقوبتهم"، كانت هذه جملة من المزاعم التي نشرتها صحف اسبانية تنتقد ظروف سجناء اسبان في المغرب، وهو ما فندته إدارة السجن المحلي تطوان- 2 في بيان توضيحي اليوم الثلاثاء 14 شتنبر،أشارت فيه  أن السجناء الإسبان يستفيدون من نفس الحقوق التي يستفيد منها بقية نزلاء المؤسسة، حيث يتوفرون جميعا على أسرة خاصة بهم وأغطية كافية توفرها إدارة المؤسسة إضافة إلى الأغطية التي يجلبها لهم ممثلو البعثة الدبلوماسية لبلدهم.

وأضاف البيان أن السجناء الإسبان يستفيدون أيضا من وجبات غذائية متكاملة من حيث السعرات الحرارية المطلوبة ومن حيث الجودة تعدها شركة متخصصة، كما كذب الاخبار التي تتحدث عن "استمرار اعتقال سجناء من جنسية إسبانية بالمؤسسة رغم انقضاء مدة عقوبتهم"، مؤكدا أن إدارة المؤسسة حريصة على تطبيق القانون في ما يتعلق بحماية شرعية الاعتقال، إذ تطلق سراح كل من انتهت مدة محكوميتهم في تنسيق مع الجهات القضائية المختصة.

وعن حرمان السجناء الإسبان من الزيارة العائلية، أكدت إدارة المؤسسة السجنية أن الأمر يرتبط بقرار المندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج بمنع الزيارات العائلية بسبب الحالة الوبائية المرتبطة بفيروس كورونا المستجد، علما أن السجناء كانوا يستفيدون من هذه الزيارة سابقا قبل أن تتوقف بتاريخ 19 يوليوز 2021 نظرا لارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا، على أن تتم إعادتها بعد تحسن الوضعية الوبائية بالمملكة، كما أكد البيان أن السجناء الإسبان يستفيدون من إدخال الملابس والأغطية ومواد النظافة الشخصية عن طريق ممثلي البعثة الدبلوماسية لبلادهم، حيث كانت آخر زيارتين لهؤلاء الممثلين يومي 03 و13 شتنبر الجاري، كما أنهم يستفيدون من الاتصالات الهاتفية شأنهم في ذلك شأن جميع السجناء.

تعليقات الزوّار (0)