تهم ثقيلة تواجه المتهمين المتابعين على خلفية أحداث سيدي احرازم

الأربعاء 15 شتنبر 2021
روشدي التهامي
0 تعليق

AHDATH.INFO

علمت" احداث أنفو" أن الهيئة القضائية بابتدائبة فاس قد أخرت البث في الملف المتابع فيه خمسة أشخاص للاشتباه في تورطهم في الأحداث التي شهدها مركز سيدي أحرازم لاتهامهم من طرف النيابة العامة بابتدائبة فاس بعدة تهم جنحية تتعلق ب " الهجوم على مسكن الغير  باستعمال العنف، وبواسطة عدة أشخاص، والعنف في حق موظفين عموميين أثناء قيامهم بعملهم نتج عنه جرح  وتعييب أشياء مخصصة للمنفعة العامة، وتسخير اشخاص على وجه يخل بالنظام العام ،وتأخير العمليات الانتخابية باستعمال الاعتداء والتهديد والمشاركة  في تجمهر يخل بالأمن العمومي" .

وإلى ذلك حددت الهيئة القضائية  تاريخ  28 شتنبر الجاري لاستئناف محاكمة المتهمين الخمسة مع تأخيرها البث في الملتس الذي تقدم به دفاع المتهمين باستدعاء كل من باشا وقائد سيدي احرازم . موازاة مع إحالة المتهمين على القضاء ،  تواصل عناصرالدرك الملكي أبحاثها عن بقية الأشخاص الذين شاركوا في الأحداث بعد تشخيص هوياتهم .
يشار إلى ان النيابة العامة كانت قد تدخلت بعدما تقدم محمد قنديل  مرشح التجمع الوطني للاحرار بشكاية عن طريق دفاعه تطرق فيها للتفاصيل التي عاشها  ليلة الاقتراع ، قبل أن تتدخل القوات العمومية لفرض النظام العام ، حيث أكد المشتكي " أنه تفاجأ بالمشتكى بهم الذي كانوا في حلة هيستيرية وقاموا بالهجوم على منزله مستعملين في ذلك عصبا وأسلحة بيضاء  وقارورات الماء " القاطع " ، شرعو في تكسير  النوافذ والأبواب بغية اقتحام المنزل ".

وأضاف المشتكي " أن العمل الذي قام به المشتكى بهم كان بداعي رفض ترشح المشتكي لفقدانه الأهلية لكونه موضوع قرارعزل تقررفي حقه من طرف السلطات المختصة .

تعليقات الزوّار (0)