هذه مطالب نادي الصحافة لعزيز أخنوش

الأحد 26 شتنبر 2021
د. جمال المحافظ
0 تعليق

AHDATH.INFO

ناشد نادي الصحافة بالمغرب، رئيس الحكومة المعين، عزيز أخنوش، إيلاء قضية الاعلام والاتصال، الاهتمام اللازم في مشروع البرنامج الحكومي المقبل، مع العمل على تنقية أجواء المشهد الصحفي، بخلق بيئة ومناخ يسمحان بالارتقاء بمستوى الاعلام، حتى يتمكن من القيام بدوره كسلطة مهنية مستقلة، في ميادين الاخبار والتثقيف والتوعية.
وفي مذكرة وجهها الى رئيس الحكومة المعين، أعرب المكتب التنفيذي للنادي، عن الأمل في " المساهمة في تنقية أجواء المشهد الصحافي والإعلامي، حتى تتمكن بلادنا، من الدخول في مرحلة جديدة"، يكون من بين عناوينها " خلق مناخ سليم، يوفر شروطا إيجابية للتعاطي مع القضايا المصيرية، والانخراط بشكل فعال في مسلسل التنمية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية".
وفي ظل التحولات المتسارعة على المستويين الوطني ودولي نتيجة التطورات التكنولوجية والثورة الرقمية، التي انعكست بشكل خاص على ميدان الصحافة والاعلام، عبر نادي الصحافة بالمغرب في مذكرته الموقعة من رئيسه الإعلامي رشيد الصباحي عن أمله في " أن يحظى هذا القطاع الحيوي، باهتمام رئيس الحكومة المكلف، وأن يأخذ المكانة اللائقة به مشروع برنامج الحكومة، المقبلة، مع العمل على ضمان حرية التعبير ومنها حرية الصحافة لأهميتها الحاسمة، في أية عملية تنموية.
وباعتبار الأهمية التي يضطلع بها الإعلام كقطاع فاعل في مسار التحول الديمقراطي لبلادنا، وتأثيراته في تشكيل الرأي العام تحصينه، دعا نادي الصحافة بالمغرب، رئيس الحكومة المعين، العمل على توفير كافة الضمانات القانونية لممارسة مهنة الصحافة في ظل حرية الرأي والتعبير، وتمكين الإعلاميين من أداء رسالتهم النبيلة، في ظل مناخ تسوده الحرية وتعزز المكتسبات الدستورية التي راكمتها بلادنا، وذلك بشكل يدعم التعددية السياسية والثقافية، ويخدم في ذات الوقت قضايا الوطن المصيري،
وذكر نادى الصحافة بأن بلادنا، وهي تدخل هذه المرحلة الجديدة في حياتها السياسية، " تواجهها عدة تحديات، قارب النموذج التنموي الجديد، عناصرها، ووضع لها كذلك، تصورا لآليات رفعها ومواجهتها، من أجل تحقيق التنمية المستدامة وللمواطنات والمواطنين سبل العيش الكريم، فإن مرافقة وسائل الاعلام لهذه الديناميات، وبتعزيزها بالتوفر على إعلام حر وبيئة ملائمة للقيام بعمله.
وبعدما عبر نادى الصحافة عن تهنئته لرئيس الحكومة المعين، أكد استعداده الكامل للمساهمة الفعالة في كل ما قد يكون مفيدا للارتقاء بالمشهد الصحفي والإعلامي الوطني، الى مستوى أفضل.
وكان المكتب التنفيذي، قد عبر في ختام الورشة التي عقدها تحت شعار " رؤية متجددة"، في ثاني وثالث يوليوز الجاري بالمركز الدولي للشباب مولاي رشيد ببوزنيقة، بعد جمعه العام الأخير عن الانخراط الإيجابي في كافة المساعي الرامية الى تكريس حرية الصحافة، مع مراعاة تحولات المشهد الصحفي والإعلامي وطنيا ودوليا، وذلك استنادا الى مقاربات حداثية، واعتمادا على عمل جماعي، يمتح من المبادئ والأهداف السامية والنبيلة لمهنة الصحافة، ويصون كرامة الصحفيات والصحفيين.

تعليقات الزوّار (0)