من كازابلانكا إلى مونتريال.. رحلة تحتفي بالإنسان

الجمعة 22 أكتوبر 2021
طه بلحاج
0 تعليق

AHDATH.INFO

بعد توافر الكاميرات بمختلف تقنياتها، ما الذي بقي لأدب الرحلة أن يقدمه في عالم الأدب؟

الجواب عن هذا السؤال يمكن أن يجده القارئ بين صفحات الإصدار الجديد "من كازابلانكا إلى مونتريال.. كثير ما يحكى ويقال"، للكاتب المغربي عبد الرحمن شكيب الصادر عن دار سليكي.

يصور الكتاب رحلة الإنسان المغربي المثقف والحالم إلى الديار الكندية، فرغم بلاغة المقارنات المستترة بين العالم العربي وما شاهده في كندا من جمالية المكان والإنسان وما يخفيه من رغبة جامحة من الكاتب أن يحاكي عالمنا العربي هذه الجنة الكندية، إلا أن الكتاب يحتفي خصوصا بالإنسان المتجاوز للأمكنة والأزمنة والثقافات.

داخل رصد الرحلة لسحر المكان والثقافة الكنديين فإنها تنتقي نماذج متعددة للإنسان الحامل لقيم العيش المشترك والانفتاح على الآخر، لتقول الرحلة بصوت عال: نعم يمكن للإنسان أن يحافظ على إنسانيته إذا توفرت له الظروف لذلك.

تعليقات الزوّار (0)