الملتقى الجهوي الأول للاستثمار بجهة الشمال.. الاستثمار والتنمية الجهوية

الأربعاء 24 نونبر 2021
محمد كويمن
0 تعليق

Ahdath.info

 

أكد عمر مورو رئيس مجلس جهة طنجة تطوان الحسيمة، على "أن دينامية أجرأة مقتضيات الجهوية المتقدمة تقتضي إعادة ترتيب الأولويات على مستوى الفعل الجهوي بشكل يتماشى مع الاستراتيجيات الوطنية والتوجهات الحكومية، لتحقيق التكامل والتناغم بين الفعل المركزي والجهوي قصد إنجاح رهان التسريع الاقتصادي والنجاعة المؤسسية".

وقال مورو خلال افتتاحه أشغال الملتقى الجهوي الأول للاستثمار والتشغيل والتكوين، المنظم من قبل مجلس جهة طنجة صباح يوم الأربعاء 24 نونبر الجاري، أن جلب الاستثمار وتعزيز تنافسية الاقتصاد الجهوي وخلق الثروة وفرص الشغل يتطلب من الجميع بلورة مشاريع للتنمية المندمجة صناعيا وفلاحيا وسياحيا وغيرها والعمل على تحقيق نتائج ملموسة وفعالة على أرض الواقع عند تنفيذ مختلف هذه البرامج والمخططات".

وشارك في أشغال الجلسة الافتتاحية محسن الجزولي الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالاستثمار وتقييم السياسات العمومية، الذي ذكر في كلمته بالمكانة التي تحتلها جهة طنجة تطوان الحسيمة من خلال مؤهلاتها الطبيعية واللوجيستيكية الأمر الذي يفرض رفع رهان التحدي لتجاوز كل الإكراهات من أجل تحقيق النتائج المطلوبة على كافة المستويات المتعلقة بجلب الاستثمار وفرص التشغيل وكذا الحرص على التكوين.

كما طالب محمد المهيدية والي جهة طنجة تطوان الحسيمة الجميع إلى العمل من أجل تنزيل مضامين النموذج التنموي، وإلى تحفيز الاستثمار، معلنا عن إحداث لجنة جهوية للتنسيق لتحقيق الانسجام بين مختلف القطاعات المعنية، ومذكرا بمشروع مدينة الكفاءات والمهارات الذي سينجز بمدينة طنجة. وتضمن برنامج هذا الملتقى تنظيم ورشات حول الاستثمار وتحسين تنافسية وجاذبية التراب وأخرى حول التشغيل والادماج الاجتماعي وثالثة حول تثمين الرأسمال البشري.

وتتميز جهة طنجة تطوان الحسيمة بموقعها الجغرافي المتميز وبمواردها الطبيعية الغنية والمتنوعة وبنيتها التحتية المواتية، التي ساهمت في نمو الناتج الداخلي الإجمالي الوطني سنة 2019 بنسبة 15،6٪؜ وحازت نسبة 17،9٪؜ من الاستثمارات العمومية في نفس السنة محققة بذلك المرتبة الثانية ضمن الجهات الأكثر مساهمة في خلق القيمة المضافة الصناعية السنوية وثاني جهة مصدرة نحو الخارج وخامس جهة على المستوى الوطني في خلق الثروة.

لكن على المستوى الاجتماعي تظل نسبة البطالة في الجهة تصل إلى 10،5٪؜ سنة 2020 كما أنه على مستوى خلق الثروة يسجل الناتج الخام الداخلي الجهوي للفرد معدل 33،367 درهم سنة 2019 مقارنة ب 32 ألف و394 درهم وطنيا، وعلى الصعيد المجالي يسجل تركز كبير لتحقق النمو الاقتصادي للجهة في إقليمي طنجة تطوان بنسبة 58٪؜ من خلق الثروة الجهوية.

تعليقات الزوّار (0)