مهنيو النقل السياحي يطالبون الحكومة بحل بعيد عن أجواء الاحتقان

الإثنين 29 نوفمبر 2021
أحداث أنفو
0 تعليق

AHDATH.INFO

حدد مهنيو النقل السياحي في المغرب، المنضوون تحت لواء الفيدرالية الوطنية للنقل السياحي، تاريخ 7 و8 دجنبر المقبل،موعدا للنزول إلى الشارع من أجل إيصال صوتهم للحكومة الجديدة لتتجاوب مع مطالبهم المرفوعة منذ أشهر بسبب التداعيات الثقيلة للجائحة على قطاع السياحة، ما وضع بعضهم على حافة الافلاس.

وأشار البلاغ الصادر عن الفيدرالية الوطنية للنقل السياحي ، أن المهنيين يبدون حسن نية من أجل التوصل إلى حلول واقعية بعيدا عن أجواء الاحتقان، كما دعت إلى إطلاق دعم الأجراء العاملين بقطاع النقل السياحي، الذي يتم تقدميه عبر الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، الخاص بالشهور الأخيرة، وتمديده إلى غاية تعافي القطاع".

ودعت الفيدرالية الحكومة إلى إصدار قرارات وزارية رسمية تعنى بقطاع النقل السياحي على وجه الخصوص، والعمل على تبليغها المجموعة المهنية للأبناك لإنهاء الجدل الحاصل بين مهنيي القطاع، والمؤسسات المانحة للقروض بشأن طريقة، وكيفية تأجيلها”، كما طالبت بسن عقد برنامج خاص بقطاع النقل السياحي، لإنقاذ القطاع والعاملين به من الأزمة، يستجيب لخصوصيات القطاع، ويجيب عن الإشكالات العالقة”، مشددة على أن الحلول يجب أن تكون “نهائية وجذرية وموثقة، وأن تراعي حفظ مناصب الشغل واستقرار المقاولات وحقوق الأجراء على حد سواء”.

تعليقات الزوّار (0)