الفريق الاشتراكي يسائل وزير الصحة حول معاناة مرضى إقليم سيدي ايفني

الإثنين 29 نوفمبر 2021
سكينة بنزين
0 تعليق

AHDATH.INFO

ساءل الفريق الاشتراكي بمجلس النواب، وزير الصحة عن مصير مرضى إقليم سيدي ايفني بسبب غياب طبيب التخدير والإنعاش بالمستشفى الإقليمي لأسابيع، وكان الطاقم التمريضي قد دخل الاسبوع الماضي في اعتصام مفتوح احتجاجا على غياب الطبيب لأسابيع، ما رمى بثقل المسؤولية على الطاقم التمريضي الذي لا يمتلك الأهلية للقيام بمهمة الطبيب الغائب ما يدفع المرضى إلى تحمل الالم بسبب تأجيل العمليات أو الاضطرار للبحث عن مكان آخر للعلاج، ما ينهك المرضى وأسرهم ماديا ومعنويا.

ونبه الفريق الاشتراكي في سؤال كتابي موجه لوزير الصحة، إلى المعاناة التي تعيشها 111 ألف نسمة موزعة على 19 جماعة ترابية بالنفوذ الترابي لإقليم سيدي ايفني، بسبب غياب طبيب التخدير، ما أغضب المرضى والطاقم التمريضي على حد سواء، بسبب الأهمية الكبيرة لطبيب الإنعاش والتخدير في إجراء العمليات الجراحية، رغم أن طبيب واحد في هذا التخصص غير كاف، بالنظر إلى عدد ساكنة الإقليم حيث ننتظر منكم تعيين طبيب أخر لتغطية الخصاص.

وتساءل الفريق عن طبيعة الحلول المقترحة من طرف وزارة الصحة لحل مشكل الخصاص في الموارد البشرية الطبية بإقليم سيدي ايفني، ما يدفع المرضى إلى تحمل مصاريف التنقل خارج الإقليم بحثا عن العلاج بسبب الخصاص والنقص في الأطقم الطبية.

تعليقات الزوّار (0)