OCP..ارتفاع رقم المعاملات بنسبة 38 في المائة

الثلاثاء 30 نوفمبر 2021
أحداث أنفو
0 تعليق

AHDATH.INFO

بفضل ارتفاع الأسعار في الأسواق الدولية لجميع المنتجات الفوسفاطية, تمكنت مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط من رفع رقم معاملاتها مع متم شهر 2021.

وحسب النتائج المالية التي عممها المجمع الرائد عالميا في إنتاج الفوسفاط ومشتقاته, سجل رقم معاملات المجموعة مع متم شهر شتنبر الماضي 57.6 مليار درهم, وذلك بارتفاع نسبته 38 في المائة مع الفترة ذاتها  من سنة 2020, حيث كان هذا الرقم قد سجل 41.6 مليار درهم.

وعزت المجموعة هذه النتائج إلى الارتفاع الذي شهدته جميع الأنواع التي ينتجها المجمع خلال الأشهر التسعة الأولى من هذه السنة, حيث شمل هذا النمو كافة سلاسل القيمة, مما عوض تراجع الصادرات, تقول المجموعة.

وفي الوقت الذي جاء ذلك في ظرفية اتسمت بأسعار مناسبة خلال الأشهر التسعة من هذا العام, فإن التميز الصناعي والتجاري ل" OCP ", مكن هذه الأخيرة  من مواكبة تزايد الطلب, تبرز  المجمموعة مشيرة كذلك إلى أن هذه النتيجة جاءت أيضا بفضل تحسن تكالف الإنتاج والقدرة التشغلية.

هذا الأداء الجيد أسفر عن ارتفاع الأرباح قبل الفوائد والضرائب والاهتلاك " EBITDA ", فيما سجل هامش الربح قبل الفوائد والضرائب والاهتلاك بدوره ارتفاعا بنسبة 42 في المائة, وهو أعلى أداء على مستوى اللاعبين الكبار في السوق الدولية للفوسفاط ومشتقاته, علما بأن ذلك يأتي في الوقت الذي ستمضي المجموعة في مواصلة الطلب العالمي .

وفي الوقت الذي أصبحت الأسمدة أهم مساهم في رقم معاملات المجموعة ,فإن  دول أمريكا الجنوبية أضحت تمثل 38 في المائة من هذه الصادرات, فيما تمثل إفريقيا نسبة 21 في المائة, متبوعة بدول آسيا التي تمثل نسبة 18 في المائة.

وعلى مستوى المنتجات, سجل المجمع ارتفاع في رقم معاملات الصخور الفوسفاطية بنسبة 25 في المائة بفضل ارتفاع أسعار هذه الأخيرة.

وأما بالنسبة للأسمدة, فارتفع رقم معاملاتها بنسبة 41 في المائة مع متم شهر شنبر الماضي, بالمقارنة مع الفترة ذاتها من سنة 2020, لتغدو بذلك الأسمدة الفوسفاطية على نسبة 60 في المائة من رقم معاملات المجموعة.

ومن جهته سجل الحامض الفوسفوري كذلك ارتفاعا لرقم معاملاته بنسبة 41 في المائة, وذلك بفضل التحسن اللافت سواء على مستوى الأسعار وعلى مستوى حجم التصدير.

يأتي ذلك في الوقت الذي واصلت المجموعة برنامجها الاستثماري, حيث ارتفعت استثماراتها خلال هذه الفترة إلى 7.1 مليار درهم, وذلك مقابل 6.4 مليار درهم خلال الفترة ذاتها من سنة 2020.

 

تعليقات الزوّار (0)