طائرات خاصة تعيد المغاربة العالقين والبرلمان يساءل الحكومة في الموضوع

الجمعة 14 يناير 2022
رحاب حنان
0 تعليق

Ahdath.info

يبدو أن إغلاق المجال الجوي الذي فرضته السلطات المغربية لمواجهة تفشي نسخة "أوميكرون"، المتحورة من فيروس كورونا، لم يمنع عددا منالمحظوظين من العودة إلى التراب الوطني.

حيث علمت "أحداث أنفو" من مصادر مطلعة أن بعضا من هؤلاء يعمدون إلى التحايل على القرار عبر اللجوء لاستئجار طائرات خاصة منأجل تأمين رحلات العودة مستغلين في ذلك "ثغرة" تبيح عودة العالقين عبر رحلات خاصة.

ذات المصادر كشفت أن تجار الأزمات لم يترددوا في استغلال الظرفية من أجل الربح السريع، من خلال المطالبة بأثمنة خيالية للرحلاتالمذكورة، حيث يصل مثلا ثمن الرحلة بين مالقة الإسبانية والدار البيضاء حوالي 20000 ألف درهم للشخص الواحد.

وفضلا عن هذا الاستغلال البشع لظروف المغاربة العالقين في الخارج، فإن هذا النوع الجديد من "الخطّافة" يطرح مشكلا أخلاقيا مرتبطابسواسية المغاربة أمام القانون والإجراءات التي تتخذها السلطات، وآخر صحيا حول الثغرة التي تفتح هذه الرحلات في الإجراءات الوقائية  للوقاية من تفشي الفيروس.

وعلى جانب اخر، وجهت فاطمة التامني، البرلمانية عن فيدرالية اليسار، سؤالا كتابيا إلى وزير الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصربوريطة، حول وضعية المغاربة العالقين بالخارج، استفسرته فيه عن الإجراءات التي تنوي الحكومة اتخاذها لطمأنة العالقين وإرجاعهم إلىوطنهم.

وقالت البرلمانية، في سؤالها، أنأكثر ما يشكو منه المواطنون المغاربة العالقون بالخارج، هو ضعف التواصل من أجل تزويدهم بالمعلومات والحلول المستقبلية من أجل طمأنتهم ودعمهم”.

مضيفة إنمعاناة العديد من العالقين تزداد يوما بعد يوم، ما يستوجب ضرورة اتخاذ حلول استثنائية وعاجلة من أجل إرجاعهم لبلدهم”.

وكانت السلطات المغربية قد أعلنت، يوم 24 دجنبر الماضي، تمديد قرارها القاضي بتعليق الرحلات الجوية المباشرة للمسافرين من وإلىالمملكة إلى غاية 31 يناير الجاري.

تعليقات الزوّار (0)