مجموعة الديموقراطية والحريات تطالب ماكرون بدفع الاتحاد الأوروبي إلى الاعتراف بمغربية الصحراء

الثلاثاء 18 يناير 2022
طه بلحاج
0 تعليق

AHDATH.INFO

طالبت "مجموعة الديمقراطية والحريات" الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بالعمل من أجل اعتراف كامل للاتحاد الأوروبي بمغربية الصحراء وذلك في رسالة بتاريخ الاثنين 17 يناير 2022.

وجاءت رسالة المجموعة، كفاعل مدني بالمغرب لأزيد من 20 سنة للعمل على تحقيق الديمقراطية والحريات الفردية، إلى إيمانويل ماكرون في إطار بداية ولايته كرئيس للاتحاد الأوروبي، وذلك من أجل دعم الاعتراف بمغربية الصحراء ‏لدى أعضاء الاتحاد.

ودعت المجموعة التي يرأسها نورالدين عيوش ماكرون إلى دفع الدول الأوربية لإعلان قرار شبيه بالقرار الأمريكي، في ظل التحرشات الجزائرية بالمغرب والتي تميزت بتصريحات معادية تحرض على الحرب.

وقالت الرسالة إن أي حرب سترخي بظلالها ليس فقط على المنطقة بل أيضا حتى على الضفة الشمالية للمتوسط بسبب الارتباط الوثيق بين الضفتين اقتصاديا وسياسيا واجتماعيا.

وأكدت الرسالة إن الاعتراف بمغربية الصحراء من شأنه ليس فقط أن ينهي النزاع المفتعل بل أيضا سيتيح إمكانيات مهمة للتنمية السوسيواقتصادية بالمنطقة.

من جهة أخرى عبرت المجموعة، باعتبارها مدافعة عن الحريات، عن انشغالها بمصير المغاربة الصحراويين المحتجزين بمخيمات تندوف ضدا على إرادتهم منذ أزيد من أربعة عقود، في غياب أي احترام للقانون الدولي وللحقوق الفردية وفي ظل ظروف لاإنسانية.

وأكدت المجموعة أنها تعول على الريادة التي يتحلى بها الرئيس الفرنسي على المستوى الدولي وعلى منظوره الجيوستراتيجي الذي من شأنه إقناع باقي الشركاء الأوروبيين بأن الاعتراف بمغربية الصحراء هو السبيل لتوطيد السلام بالمنطقة.

تعليقات الزوّار (0)