محاكمة حامي الدين المتهم بالمساهمة في جريمة قتل الطالب أيت الجيد في مرحلتها الأخيرة

الأربعاء 25 مايو 2022
فاس / مكناس ( روشدي التهامي )
0 تعليق

AHDATH.INFO
حددت الهيئة القضائية بفرفة الجنايات الابتدائية التي تنظر في الملف الجنائي المتابع فيه في حالة سراح المستشار البرلماني السابق بحزب العدالة والتنمية من أجل جناية "المساهمة في القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد " بعد أن استغرق استنطاق المتهم والاستماع لشهادة الشاهد الخمار الحديوي والتجريح في شهادته أزبد من 10 ساعات ( حددت ) تاريخ 20 شتنبر المقبل للجلسة التي ستخصص لمرافعات دفاع المتهم والمطالب بالحق المدني وملتمسات الوكيل العام قبل إدراج ملف القضية في المداولة والنطق بالحكم .
انطلقت الجلسة 16 لمحاكمة عبد العالي حامي الدين باستنطاقه من طرف هيئة الحكم والنيابة العامة وهيءة دفاع المطالب بالحق المدني بعد تذكيره بالتهمة الموجهة إليه ، وإلى ذلك نفى المتهم مشاركته في ما تعرض له الضحية مضيفا أنه أصيب بحجارة على مستوى الرأس خلال الأحداث التي وقعت بكلية الحقوق وأغمي عليه ولما استيقظ وجد نفسه بإحدى القاعات بالمستشفى إلى جانب الضحية أيت الجيد والشاهد الخمار الحديوي ، كما انكر انتماءه وقتها لأي فصيل طلابي مؤكدا في ذات ممارسته لأنشطة ثقافية بالكلية ،رغم تأكيد دفاع المطالب بالحق المدني انتماءه للنواة التي سيولد منها فصيل الطلبة الإسلاميين بجامعة سيدي محمد بن عبد الله . وفي مواجهته بالوثيقة التي أدلى بها لهيئة الانصاف والمصالحة أكد أنها تتعلق باعتقاله التعسفي ، فيما أكد دفاع المطالب بالحق المدني انها تتعلق بوضعه تحت تدبير الحراسة النظرية تعسفا.
وبعد أن قررت الهيئة القضائية بعد المداولة الاستماع لشهادة الشاهد الخمار الحديوى بعد التجريح فيها من طرف هيئة دفاع المتهم بناء وجود خصومة مع المتهم وعلاقة صداقة مع أسرة الضحية ،استحضر الشاهد أمام هيئة المحكمة مختلف الوقائع انطلاقا من ركوبه والضحية أيت الجيد سيارة أجرة صغيرة مرورا بتوقيف السيارة بقرب معمل كوكا كولا بحي سيدي إبراهيم من طرف مجموعة من الأشخاص وإخراجهما بالعنف من داخلها قبل إصابة الراحل أيت الجيد على مستوى الرأس بحجارة " التروتوار" بعد أن وضع أحد أفراد المجموع رجله على عنقه ، وتبين للشاهد خلال وجوده بالسجن أن الشخص الذي وضع رجله على عنق الضحية هو المتهم حامي الدين الذي كان وقتها معتقلا هوالآخر .
يشار إلى فصول استنطاق المتهم والتجريح في الشاهد وشهدته لم تخل من توترات بين هيئتي دفاع الطرفين وخاصة بين دفاع المتهم وممثل الوكيل العام عبد العزيز البقالي الذي تبين أنه ملم بعمق ملف القضية وتفاصيله ،ناهيك عن تكوينه القانوني .
جدير بالتذكير إلى أن المحامي محمد الهيني الذي كان سببا في تأجيل الجلسة السابقة لفقدانه الصفة ، حضر خلال جلسة يوم أمس الثلاثاء وقدم لهيئة المحكمة طلب انتصابه لمؤازرة المطالب بالحق المدني بعد أن حسم القضاء الإداري في انتسابه لهيئة المحامين بالرباط ..

تعليقات الزوّار (0)