ارتفاع الأسعار..هذه أغلى المدن خلال شهر ماي

الأربعاء 22 يونيو 2022
أحداث أنفو
0 تعليق

AATH.INFOHD

سجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك، خلال شهر ماي 2022، ارتفاعا ب 0,3 في المائة بالمقارنة مع أبريل الماضي, حسب تقرير عممته المندوبية السامية للتخطيط.

هذه التطورات نجمت عن  تزايد الرقم الاستدلالي للمواد غير الغذائية ب 0,6 في المائةو الرقم الاستدلالي للمواد الغذائية ب 0,2 .في المائة

وهمت انخفاضات المواد الغذائية المسجلة ما بين شهري أبريل وماي 2022 على الخصوص أثمان "الخضر" ب 8,0 في المائة,"الفواكه" ب 6,0 في المائة,و"السمك وفواكه البحر" في 5,6 في المائة,و"الحليب والجبن والبيض" ب 0,3 في المائة.

لكن مقابل ذلك ، ارتفعت أثمان "الزيوت والذهنيات" ب 8,5في المائة, واللحوم ب2.3 في المائة, والخبز والحبوب ب0.7 في المائة. وأما بالنسبة للمواد غير الغذائية, فإن أهم ارتفاع هم أساسا الخصوص أثمان "المحروقات" ب 3,0.3 في المائة.

وعلى مستوى المدن, تم تسجيل  أهم الارتفاعات في مراكش ب 0,8 في المائة,وفي  القنيطرة ب 0,6 في المائة,وفي  أكادير و الدار البيضاء و وجدة و الرباط و سطات ب 0,5 في المائة,وفي  مكناس ب 0,4 في المائة.

لكن مقابل ذلك تم تسجيل انخفاضات  في الداخلة ب 1,5 في المائة,وفي  فاس ب 1,2 في المائة,وفي  آسفي ب 0,6 في المائة,وفي العيون ب 0,5 في المائة,وفي  الحسيمة ب 0,3 في المائة,وفي  كلميم ب 0.2 في المائة.

بالمقارنة مع نفس الشهر من السنة السابقة، سجل الرقم الاستدلالي للأثمان عند الاستهلاك ارتفاعا ب 5,9 في المائة خلال شهر ماي 2022.

وقد نتج هذا الارتفاع عن تزايد أثمان المواد الغذائية ب 8,4 في المائة,وأثمان المواد غير الغذائية ب 4,1 في المائة, فيما وتراوحت نسب التغير للمواد غير الغذائية ما بين ارتفاع قدره  0,1 في الماءة بالنسبة  ل "المواصلات" و"الصحة" و 14,0في المائةبالنسبة ل "النقل".

وبذلك, توضح المندوبية, يكون  مؤشر التضخم الأساسي، الذي يستثني المواد ذات الأثمان المحددة والمواد ذات التقلبات العالية، قد عرف خلال شهر ماي 2022 ارتفاعا ب  في 1,2 في المائة, بالمقارنة مع شهر أبريل 2022 و ب 5.6في المائة بالمقارنة مع شهر ماي 2021.

 

 

تعليقات الزوّار (0)