بخطوات ثابتة.. السياحة المغربية تستعيد عافيتها

الثلاثاء 5 يوليو 2022
رحاب حنان
0 تعليق

Ahdath.info

بلغت مداخيل القطاع السياحي بالعملة الصعبة خلال الأشهر الخمسة الأولى من السنة الجارية، وفق أرقام أولية،ما مجموعه 20 مليار درهم، ما يمثل ارتفاعا قدره 173 بالمائة مقارنة مع 2021، مسجلة وحوالي 71 بالمائة منالقيمة المسجلة خلال 2019.

وحسب معطيات رسمية لوزارة السياحة والصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، فقد تضاعف عددالسياح القادمين إلى المملكة بأربع مرات ونصف خلال الفترة ذاتها مقارنة مع سنة 2021، ليصل إلى 2,3 مليون،، وهو يمثل 52 في المائة من عدد السياح في سنة 2019.

وعلى مستوى الجهات، فقد تم تسجيل تضاعف عدد ليالي المبيت في مؤسسات الإيواء السياحي بثلاث مرات فيوجهتي مراكش وأكادير، وبمرتين في عدة وجهات أخرى مثل جهة طنجة والرشيدية والداخلة والرباط والدارالبيضاء، كما تم استرجاع 100 بالمائة من ليالي المبيت بالنسبة لجهة العيون-الساقية الحمراء، و86 بالمائةبالداخلة-واذي الذهب، و76 بالمائة بني ملال-خنيفرة والشرق، و66 بالمائة بجهة طنجة-تطوان الحسيمة.

ولتعزيز هذه الانطلاقة والمكاسب التي أتت بها، سارع المكتب الوطني المغربي للسياحة إلى إبراز المؤهلاتالسياحية التي تتوفر عليها كل جهات المملكة من أجل جعلها محطة جلب للسياح المغاربة والأجانب والرفع من مدةالإقامة، وذاك بهدف تعميم الاستفادة من الانتعاش السياحي في جميع أنحاء المغرب وليس فقط بالوجهاتالسياحية المعروفة.

وفي هذا الإطار بالموازاة مع تنمية السياحة الطبيعية والإيكولوجية وفي الهواء الطلق التي تمكن السياح من عيشتجارب فريدة وإمكانية مزاولة مجموعة من الأنشطة الرياضية والثقافية، أكدت مصادر من الوزارة، أن العمل جارعلى تكثيف العرض السياحي العائلي، خاصة النوادي الفندقية في العديد من المدن، موضحة أن الوزارة تشتغلحاليا على تحسين جودة الخدمات والتنشيط.

تعليقات الزوّار (0)