البابا يطلب صفح السكان الأصليين ضحايا عنف مدارس الكنيسة

الأربعاء 3 أغسطس 2022
وكالات
0 تعليق

AHDATH.INFO

قال البابا فرنسيس  اليوم الأربعاء 03 غشت، إن شهادات ضحايا العنف من السكان الأصليين في المدارس الداخلية التي كانت تديرها الكنيسة كانت بمثابة "صفعة" له، خلال زيارته التي استمرت ستة أيام لكندا الأسبوع الماضي.

والتقى البابا  خلال هذه الزيارة ممثلي الأمم الأولى والإنويت، وطلب منهم الصفح عما أسماه "الشر" الذي ارتكب في هذه المدارس الداخلية التي أقامتها الحكومات في ذلك الوقت وتولت الكنائس الكاثوليكية ادارة غالبيتها.

قال البابا خلال الجلسة العامة الأسبوعية في الفاتيكان "أؤكد لكم أنني خلال هذه الاجتماعات وخصوصا الاجتماع الأخير كأنني تلقيت صفعة وشعرت بألم هؤلاء الناس".وشدد على أن "الاصغاء الى مسنين فقدوا أطفالا لا يعرفون مكانهم" كانت "لحظة مؤلمة".

اختتم البابا زيارته الكندية الجمعة في إيكالويت عاصمة مقاطعة إقليم نونافوت الشاسعة في أرخبيل القطب الشمالي حيث اعتذر مرة أخرى لأعمال العنف في 139 مدرسة داخلية الى حيث ارسل نحو 150 ألف طفل من السكان الأصليين منذ نهاية القرن التاسع عشر الى التسعينات.

ووقع الكثير من الأطفال ضحايا العنف وتوفي ما لا يقل عن 6000 منهم فيها بسبب المرض أو سوء التغذية أو الإهمال فيما وصفه الحبر الاعظم بأنه "إبادة جماعية" بعد زيارته.

تعليقات الزوّار (0)