الشوبي غاضب من أفلام بسبب "الركوع لماما فرنسا"

الإثنين 19 سبتمبر 2022
أحداث أنفو
0 تعليق

Ahdath.info

طرح الفنان لمغربي محمد الشوبي من جديد موضوعا غاية في الأهمية خاصة في ظل الظروف الحالية وما تمارسه فرنسا من تعنت بخصوص التأشيرات التي هي مجرد ملمح من ملامح الازمة التي تمر منها العلاقات بين الرباط وباريس.

الشوبي المتواجد حاليا في فعاليات المهرجان الوطني للفيلم في دورته 22 بطنجة، يحرص على أن يتابع كل الاعمال المعروضة خاصة انها مغربية وتستحق الدعم ولو بالمشاهدة والتتبع المهني.

لكن يبدو أن هناك أعمال أغضبت الفنان الجريء والذي لا يسكت على خطأ، فقد كتب تدوينة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، قال فيها، "هناك أفلام توضح لنا جليا أننا لا زلنا تحت نير الاحتلال اللغوي والتشرذم الفكري والركوع لماما فرنسا."

وأضاف الفنان محمد الشوبي في التدوينة نفسها، "يلزمنا عسو باسلام وموحى وحمو آخرين لنتحرر"، بالمعنى الإبداعي يقصد والفكري.

والحقيقة ان هناك أعمال أقل ما يمكن أن توصف به أنها مستلبة لغويا وحتى ثقافيا، بينما أفلام أخرى تمنحك إمكانية الحلم بإبداع سينمائي مغربي مزدهر ومتألق وخالص ونقي مائة بالمائة.

الشوبي لم يذكر أي من تلك الأفلام التي تمحورت حولها تدوينة "ماما فرنسا"، كما أنه لم يقل أي فيلم هو الذي جعله "لأول مرة أخرج من القاعة هذه السنة مهرولا بعد أن طردتني المشاهد الأولى من أحد أفلام المسابقة."

تعليقات الزوّار (0)