مونديال 2022: فرنسا تستهل حملة الدفاع عن لقبها بفوز كبير على أستراليا 4-1

الثلاثاء 22 نوفمبر 2022
الأحداث المغربية
0 تعليق

AHDATH.INFO
الوكرة (قطر), 22-11-2022 (أ ف ب) - استهل المنتخب الفرنسي حملة الدفاع عن لقبه بأفضل طريقة ممكنة بفوز كبير على أستراليا 4-1 الثلاثاء على استاد الجنوب في مدينة الوكرة، ضمن منافسات المجموعة الرابعة من مونديال قطر 2022 في كرة القدم.

وتقدم المنتخب الأسترالي بداية بهدف مبكر عن طريق كريغ غودوين (9)، قبل أن ترد فرنسا برباعية تناوب على تسجيلها أدريان رابيو (27)، أوليفييه جيرو (32 و71) وكيليان مبابي (68).

ويخوض المنتخب الفرنسي غمار هذه البطولة في غياب العديد من اللاعبين المؤثرين أبرزهم هدافه كريم بنزيمة صاحب الكرة الذهبية هذا العام والذي أصيب قبل يومين من انطلاق البطولة، بالإضافة إلى ثنائي خط الوسط بول بوغبا ونغولو كانتي اللذين لعبا دورا كبيرا في تتويج الديوك" باللقب العالمي للمرة الثانية في تاريخه في مونديال 2018.

وشارك في التشكيلة الأساسية ستة لاعبين ممن خاضوا المباراة النهائية قبل أربع سنوات.

وحل مهاجم ميلان المخضرم أوليييفه جيرو بدلا من بنزيمة ليلعب إلى جانب مبابي، فسجل ثنائية عادل فيها الرقم القياسي لعدد الأهداف مع فرنسا والذي كانت بحوزة تييري هنري (51).

وكانت المباراة إعادة للقاء المنتخبين في مونديال روسيا والتي انتهت بفوز فرنسا 2-1.

كانت الأفضلية للمنتخب الفرنسي في مطلع المباراة، لكن المنتخب الأسترالي باغته بافتتاح التسجيل عبر غودوين المتربص عند القائم البعيد والذي استثمر كرة عرضية لماثيو ليكي من الجهة اليمنى ليتابعها الاول من مسافة قريبة في سقف الشباك (9).

واصيب ظهير ايسر فرنسا ونادي بايرن ميونيخ الالماني لوكا هرنانديز في اللقطة التي شهدت تسجيل الهدف ودخل بدلا منه شقيقه تيو من ميلان الايطالي.

ضغط المنتخب الفرنسي من أجل إدراك التعادل، فكان له ما أراد عندما رفع هرنانديز كرة بيسراه داخل المنطقة تطاول لها رابيو برأسه واودعها الشباك (27).

وكان رابيو رفض ان يكون على لائحة الانتظار في مونديال روسيا قبل اربع سنوات فاستبعد من صفوف المنتخب لفترة طويلة قبل أن يعود إليها.

وسرعان ما أضاف المنتخب الفرنسي الهدف الثاني عندما افتك رابيو الكرة من احد المدافعين الاستراليين ووصلت الى مبابي الذي اعادها اليه، فتوغل رابيو داخل المنطقة ومررها باتجاه جيرو ليتابعها بسهولة من مسافة قريبة داخل الشباك (32).

وبات جيرو بعمر 36 عاما و53 يوما ، أكبر الهدافين سنا بين المنتخبات الأوروبية في كأس العالم (باستثناء اللاعبين الذين سجلوا خطأ في مرماهم) منذ السويسري جورج بريغي (36 و152 يوما) في مرمى الولايات المتحدة في كأس العالم عام 1994.

وأضاع مبابي فرصة لا تهدر عندما قدم له غريزمان كرة على طبق من فضة والمرمى مشرع أمامه لكنه سدد عاليا (45).

وفي غفلة، كاد المنتخب الاسترالي يدرك التعادل، لكن القائم تصدى لكرة جاكسون ايرفاين الرأسية في الوقت بدل الضائع.

واستهل المنتخب الفرنسي الشوط الثاني بكرة اكروباتية رائعة من جيرو مرت بمحاذاة القائم (51).

ثم اضاف مبابي الهدف الثالث اثر تمريرة بالمسطرة من ديمبيلي على الجهة اليسرى فتابعها برأسه خاطفة ارتطمت بالقائم وتهادت داخل الشباك (68).

واستغل المنتخب الفرنسي انهيار نظيره ليسجل الهدف الرابع عندما مرر مبابي كرة عرضية داخل المنطقة ارتقى لها جيرو وأودعها برأسية داخل الشباك (71).

تعليقات الزوّار (0)