لعنة المهاجري تطارد وهبي!

الأربعاء 23 نوفمبر 2022
أحداث أنفو
0 تعليق

AHDATH.INFO

يبدو أن حزب الأصالة والمعاصرة لم يطوي بعد أزمته الداخلية التي أثارتها تصريحات البرلماني والقيادي هشام المهاجري خلال مناقشة مشروع قانون المالية بمجلس النواب، والتي انتهت بإصدار قرار بتجميد عضوية بالمكتب السياسي للحزب.

وأكدت مصادر مطلعة أن عبد اللطيف وهبي، الأمين العام للبام، تنتظره أياما عصيبة نتيجة لتبعات القرار الذي أثار صدمة خاصة في صفوف معارضيه ومناوئيه الذين اتهموا وهبي بالتضحية بالمهاجري وتقديمه كضحية كهدية " غير مفهومة " لعزيز أخنوش.

ذات الموقف تقريبا يتم تداوله من طرف برلمانيين ومسؤولين مجالين اعتبروا أن معاقبة الرجل تعتبر مسا بحرمة المؤسسة البرلمانية وتطاولا من القيادة الحالية للأصالة والمعاصرة عليها، خاصة في ظل أنباء تشير إلى أن قرار وهبي بتسليط العقوبة على المهاجري لم يكن قرارا داخليا بل إملاء خارجيا من حلفائه السياسيين الذين ضغطوا عليه للضرب بيد من يد حديد على البرلماني الممثل لدائرة شيشاوة.

الانتقادات اللاذعة التي باتت تطارد وهبي لم تتوقف عند هذا الحد، بل طعنت كذلك في مبررات ذلك خاصة ان بعض التعابير التي استعملها المهاجري هي نفسها تردد على لسان الكثير من النواب خلال مناقشة مشروع قانون المالية.

تعليقات الزوّار (0)