مباراة في مونديال قطر شهدت إشراك 12 لاعباً!

الخميس 24 نوفمبر 2022
متابعة
0 تعليق

AHDATH.INFO

فجّر تقرير إسباني مفاجأة مدوية، حين كشف عن خطأ تحكيمي فادح في مباراة فرنسا وأستراليا، بدور المجموعات من كأس العالم 2022 في قطر.

ودشّن منتخب فرنسا حملة الدفاع عن لقبه بنجاح، عقب فوزه الكبير على أستراليا، أول أمس الثلاثاء بنتيجة 4-1 على ملعب الجنوب.

وحسب صحيفة Sport الإسبانية، فإن منتخب أستراليا لعب بعض الوقت باثني عشر لاعباً على أرض الملعب، وهو أمر مخالف للوائح الأساسية لكرة القدم.

وأوضحت أنه وبعد الهدف الرابع لفرنسا، قرر غراهام أرنولد، مدرب "الكنغر" الأسترالي، إجراء تبديلين دفعة واحدة، وهو ما تم بالفعل.

ودفع أرنولد بالثنائي غارنغ غول وأوير مابيل، ليحلا مكان زميليهما ريلي ماغري وكريغ غودوين، وذلك في الدقيقة الثالثة والسبعين.

لكن ما حدث أن لاعباً واحداً هو من خرج فقط (ماغري)، أما الثاني (غودين) فبقي على أرض الملعب، ليتم استئناف اللعب، في وقت لم ينتبه فيه الحكم الرابع- وهي الرواندية سليمة موكانسانغا- إلى هذا الأمر.

وبعد لحظات، رصد طاقم التحكيم وجود 12 لاعباً أستراليّاً على الميدان، ليتم مراجعة الحدث، ثم تبيّن أن غودين داخل الملعب، ليطلب منه الحكم الجنوب إفريقي فيكتور غوميز، المغادرة.

ولم تتمكن الصحيفة الإسبانية من تحديد هوية الشخص الذي نجح في اكتشاف هذا الخلل، ما إذا كان الحكم أو أحد مساعديه.

 

تعليقات الزوّار (0)